ثقل أو تعب القدمين - ملف الخبراء

4 - ثقل القدمين أثناء فترة الحمل

فترة الحمل هي تلك الفترة التي تزداد فيها احتمالية حدوث اضطرابات في الدورة الدموية, وتكون هذه الاضطرابات نتيجة زيادة الوزن والتغيرات الهرمونية.
 

> إن التغيرات الهرمونية التي تطرأ على جسم المرأة خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل قد تؤدي إلى حدوث ركود للدم داخل الأوردة مما يضعف جدار الأوردة ويقلل من قدرة الأوعية الدموية على الانقباض. يساعد هرمون الأستروجين على تورم القدمين (الوذمة) كما يعمل هرمون البروجستيرون على تغير جدار الأوردة وتمدد الأوعية الدموية.

> يزداد حجم الرحم خلال فترة الحمل مما يؤدي إلى زيادة الضغط على الوريد الأساسي الذي يعمل على عودة الدم إلى القلب.

> تعمل زيادة الوزن وزيادة كمية الدم في الجسم (من 20 إلى 30%) إلى زيادة الضغط على أوردة القدمين, ويتضاعف ذلك مرتين أو ثلاث مرات وتتباعد الصمامات بفعل تمدد الأوردة, ومن ثم لا تستطيع الأوردة القيام بوظيفتها الأساسية المتمثلة في الحيلولة دون عودة الدم لأسفل.

 

وقد تتأثر الدورة الدموية للقدمين بشدة, علمًا بأن الأعراض المرتبطة بألم القدمين تختلف من سيدة لأخرى ومن حمل لآخر, وقد تبدأ بشعور بسيط بعدم الراحة عند البعض وشعور بألم شديد عند البعض الآخر. وتتلاشى هذه الأعراض تلقائيًا بعد الولادة في غضون عدة أسابيع.

 

 

التعليق على المقال

إرسال